Livescore.in
باقي الرياضات

قطاع الرياضة ينجح في ترقية النشاطات البدنية والرياضية و نسخة الالعاب المتوسطية

ترقية النشاطات البدنية والرياضية في بيان السياسة العامة للحكومة الذي سيتم طرحه على أعضاء المجلس الشعبي الوطني، من أهم الانجازات المحققة من قبل القطاع والذي ترجمته مجموع الميداليات المحرزة خلال الطبعة التاسعة عشر لألعاب البحر الأبيض المتوسط التي جرت بوهران سنة 2022.

وأوضح بيان السياسة العامة للحكومة في قطاع الشباب والرياضة, أنه خلال الفترة الممتدة من الفاتح من سبتمبر 2021 إلى غاية 30 يونيو 2022, استفاد 516 رياضي من 316 تربص إعدادي في إطار برنامج التكفل برياضيي النخبة الذي تم اعتماده في هذه السنة والذي يقوم على منهجية تحضير علمي يسمح بضمان أحسن الظروف تحسبا للمنافسات الرياضية الإقليمية والدولية.

وبهدف التحضير الجيد للحدث المتوسطي الذي احتضنته مدينة وهران شهر يونيو الفارط، تم وضع تحت تصرف الرياضيين منشآت وهياكل قاعدية رياضية عصرية من خلال ترميم وتأهيل 25 منشأة أساسية رياضية، سبعة (07) ملاعب لكرة القدم و10 قاعات متعددة الرياضات وقصر للرياضات ومركز للفروسية وميدان للرماية. كما تم وضع الرياضيين المعنيين في 16 اختصاص أولمبي في قاعات متخصصة موجهة لمراكز تجمع النخب الوطنية بالسويدانية (الجزائر العاصمة) وفوكه (تيبازة).

وتحسبا للمواعيد الرياضية على المديين القصير والمتوسط لا سيما بطولة إفريقيا للأمم لكرة القدم (شان-2023) التي تحتضنها الجزائر، تم التعجيل في وتيرة تقدم أشغال انجاز المنشآت الأساسية المعنية. كما تخضع ملاعب 5 جويلية وعنابة وقسنطينة والبليدة لإعادة التهيئة.

و في إطار التحضير للألعاب الاولمبية 2024 و 2028، تم اعتماد برنامج رباعي مكثف للتكفل بالمواهب الرياضية الشابة, بهدف مرافقة ما يقارب مائة رياضي ذوي مواهب أكيدة, تتراوح أعماهم من 14 إلى 20 سنة ويمثلون 11 اختصاص رياضيا.

إعادة بعث الرياضات المدرسية والجامعية في آفاق 2023

و في مجال ترقية الرياضة في الوسط المدرسي والجامعي في آفاق سنة 2023، أوضح بيان السياسة العامة للحكومة أنه تحسبا لآفاق سنة 2023, تقرر تمكين تلاميذ 500 مدرسة ابتدائية مجاورة للمنشآت الرياضية التابعة لقطاع الشباب والرياضة, من الاستفادة من دروس في التربية البدنية والرياضية لمدة ساعة ونصف في كل أسبوع.

كما يضم البرنامج أيضا تنظيم المهرجانات الاولمبية الرياضية الوطنية لفائدة تلاميذ الطور الابتدائي والألعاب الرياضية الوطنية المدرسية والجامعية و كذا تعزيز التأطير البيداغوجي عن طريق تكوين أساتذة الطور الابتدائي, بالإضافة إلى فتح 115 مؤسسة وفضاءات جديدة منها 9 دور للشباب و37 ميدان رياضي جواري وفضاءات للألعاب و20 مركب رياضي جواري.

ومن أجل عصرنة و رقمنة المنشآت القاعدية، أطلقت الحكومة لأول مرة, نظام بيع التذاكر الالكترونية في مختلف المنشآت الرياضية, حيث وضع هذا الإجراء حدا لتزاحم الجماهير ومشاهد العنف عند بيع التذاكر على مستوى الشبابيك. كما ساهم في تحديد هوية جميع المناصرين على مستوى الملاعب الرياضية عند شراء التذكرة الالكترونية في تراجع ظاهرة العنف بشكل معتبر.

وفضلا عن ذلك, تم وضع نظام لتحديد مواقع جميع مؤسسات الشباب والرياضة عبر كامل التراب الوطني على الموقع الالكتروني الرسمي لوزارة الشباب والرياضة.

وفيما تعلق بالتعاون الدولي وتعزيز مكانة الجزائر على مستوى الهيئات الرياضية والشبانية على الصعيدين الإقليمي والدولي, يوضح بيان سياسة الحكومة جليا, أن تمثيل بلادنا على مستوى هذه الهيئات في تزايد مستمر, حيث تم انتخاب 33 جزائريا في مختلف الهيئات الرياضية الدولية خلال الفترة الممتدة من الفاتح من سبتمبر 2021 إلى 30 أغسطس 2022. و تحصي الجزائر 135 ممثلا, منهم 17 امرأة, في مختلف الهيئات الدولية (المغاربية والعربية والإفريقية والعالمية).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق