الرابطة الأولى

شباب بلوزداد يسعى لتعميق الفارق مع ملاحقيه خلال البطولة

يسعى متصدر ترتيب بطولة الرابطة الاولى (موبيليس), لكرة القدم, فريق شباب بلوزداد الى تعميق الفارق عن ملاحقيه وتأكيد احقيته التتويج باللقب الشتوى, وذلك عند مواجهته لأمل الاربعاء, فيما سيكون فريق اتحاد الجزائر على موعد مع سفرية مفخخة تقوده الى بسكرة لتحدي الاتحاد المحلي, بمناسبة تسوية رزنامة البطولة المقررة يوم غد الاربعاء .

فالشباب المنتشي باللقب الشتوي الشرفي و المدعوم معنويا كذلك بفوزه الاخير خارج الديار على شبيبة القبائل (2-1), الى استغلال مقابلة تسوية الرزنامة هذه التي تجمعه بأمل الاربعاء الى تحقيق الفوز ومن ثم الاحتفاظ بسلسة “اللاهزيمة” باعتبار ان ابناء “العقيبة” لم يتجرعوا مرارة خسارة منذ بداية الموسم .

وإن بدت معطيات هذه الموجهة ترجح شباب بلوزداد للظفر بنقاطها, الا ان امل الاربعاء (المركز العاشر ب19 نقطة), يبقى يملك من الادوات ما يجعله قادرا على خلط الحسابات , بالنظر الى الحصيلة الايجابية التي يملكها رفاق الهداف محمد الطيب (5 اهداف) في المقابلات التي يلعبونها بميدانهم, بدليل حصولهم على مجموع 16 نقطة من بين ال21 الممكنة.

وتجدر الاشارة, ان امل الاربعاء سيكون منقوصا في هذه المقابلة من خدمات مهاجمه محمد بلال , المعاقب لأربع مقابلات منها واحدة غير نافذة, بسبب تلفظه بكلام غير لائق اتجاه رسميين في المقابلة التي جمعت فريقه بنادي بارادو في الجولة الماضية .

ومن جهته, سيكون اتحاد الجزائر(المركز السابع ب22 نقطة),- الذي نجح في وضع حد لسلسلة خمس مقابلات دون فوز, بعد انتصاره المهم يوم السبت الماضي على شباب قسنطينة (2-1)-, في مهمة مفخخة خارج القواعد, حيث سينزل ضيفا على اتحاد بسكرة (المركزال12 ب 8 نقاط), في مواجهة سيحرص فيها ابناء”الزيبان” على الظفر بنقاطها الثلاثة في اطار مسعاهم للابتعاد عن منطقة الخطر.

وستكون هذه المقابلة , الاولى لأبناء “سوسطارة” تحت قيادة مدربهم الجديد, عبد الحق بن شيخة الذي خلف على راس العارضة الفنية للفريق المدرب السابق بوعلام شارف الذي فسخ عقد مع النادي بالتراضي .

ويمر اتحاد بسكرة حاليا بفترة فراغ يعكسها بوضوح اقصائه من كاس الجزائر على يد فريق صفاء لخميس الذي ينشط في القسم الثاني ب(3-2), بالإضافة الى فشله في تحقيق اي فوز في الجولتين السابقتين من عمر البطولة .

والأكيد, ان اي نتيجة سلبية للمحليين من شانها ان تضيف ضغطا إضافيا على رفاق القائد نصر الدين خوالد قبل خوض غمار المرحلة الثانية من البطولة.

ومعلوم, ان المقابلة الاخيرة من مرحلة الذهاب , ستلعب يوم الفاتح يناير 2023 بين اتحاد الجزائر و امل الاربعاء , في اطار تسوية الجولة ال11, على ان تركن البطولة بعدها للراحة خلال فترة اقامة منافسات بطولة افريقيا للاعبين المحليين 2022 المؤجلة الى 2023 و المقررة بالجزائر في الفترة الممتدة من(13 يناير الى 4 فبراير).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى