المنتخب الوطني

لهذه الأسباب تحسر بوقرة و غادر الملعب غاضبا

 

غادر الناخب الوطني عبد المجيد بوڨرة ملعب نيلسون مونديلا ببراقي غاضبا و تحسر كثيرا.

و أكد مصدر موثوق لديزاد ماتش بأن الناخب الوطني سئم من كلام يسمعه من هنا و هناك و الإنتقادات التي تمس لاعبيه رغم انه حقق ثلاثة إنتصارات و حقق الأهم و هو التأهل إلى الدور الثاني.

و أكد ذات المصدر بأن الكوتش مجيد كان ينتظر من الجميع تشجيع رفقاء مزيان و الوقوف إلى جانبهم الا أن كل ما قيل عنهم جعله يتحسر خاصة و أن الجميع يعرف مستوى البطولة المحلية و أصبح يجد نفسه في كل مرة يجد نفسه مضطرا للحديث عن نفس الأشياء التي يعرفها العام و الخاص

و حتى في الندوة الصحفية صرح القائد السابق للمنتخب الوطني بتأثر قائلا : ” منذ سنوات ننتقد المحليين .. لكن اليوم يحققون الفوز لثلاث لقاءات تواليا إن اردتم انتقادهم يمكنكم انتقادي ما شئتم لكن احترموا الاعبين ”

للتذكير فإن المنتخب الوطني و بعد فوزه على منتخب موزمبيق تحصل على 9 نقاط مما جعله يتأهل إلى الدور الثاني في صدارة الترتيب إلى جانب منتخب الموزمبيق بحصيلة 3 أهداف و لم يتلق دفاع المنتخب الوطني أي هدف.

ياسين عزريني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى